ريهام سعيد دائما في صدارة “التريند”.. إثارة جدل وضرب وفيديوهات مؤثرة

يرتبط اسم المذيعة ريهام سعيد بإثارة الجدل وتصدر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ تستطيع من خلال حلقات برنامجها أن تصبح حديثا للجمهور.

مع انتقال ريهام سعيد لقناة “الحياة” وعودتها ببرنامج “صبايا” استطاعت بعد عرض حلقتين من البرنامج أن تتصدر “التريند” ليصبح اسمها ضمن الأكثر بحثا عبر Google

لا تعد هذه المرة الأولى لريهام سعيد لتتصدر “التريند” بل لمرات عديدة حدث هذا الأمر، وفي هذا التقرير نستعرض بعض من ملامح خطة ريهام سعيد وموهبتها لتصدر “التريند”

السبق الإعلامي مع أسر الموتى

دائما ما يكون الموت مؤثرا، فعدنا يقع حادث ما يروح ضحيته أشخاص، أو حتي يموت فنان أو أفراد الجيش في حادث إرهابي، يهتم الجمهور بمتابعة الأحداث.

تبادر ريهام سعيد وتذهب إلى أسر الضحايا وتكون أول من يطرق بابهم من الإعلام، ومع موسيقى مؤثرة وكلمات ودموع العائلة، تحصد نسب مشاهدة مرتفعة

مشاهد الضرب

البحث عن المتاعب، قد تكون جملة مناسبة لوصف بعض حلقات برامجها، فتعرض ريهام قصصا شائكة عن حياة بعض العائلات، وتذهب وتصور مع أبطال هذه القصص، وقد يرفض البعض التصوير فتحاول اقتحام المكان فتتعرض للضرب هي وفريقها

ومع كتابة جملة “شاهد ريهام سعيد تتعرض للضرب” تستطيع أن تتصدر “التريند” في كل مواقع التواصل الاجتماعي

بالفيديو- ريهام سعيد تتعرّض للضرب وتؤكد أنها لم ترد على ما حدث لهذا السبب

الجن 

حلقات “الجن” من أشهر سلسلة حلقات قدمتها ريهام سعيد فمن خلالها استطاعت جذب الجمهور لبرنامجها، إذ أن بعض المشاهدين يصدق ما يراه بل ويخاف من هذه الحلقات، لتمتليء مواقع التواصل الاجتماعي بحديث عما تعرضه ريهام في برنامجها وما يحدث في قرية ما وما يفعله الجن وهل ستلجأ إلى السحر

خلاف مع الضيوف

خلال عرضها لبعض الموضوعات تستضيف ريهام سعيد في الاستديو ضيوفا، ولعل أشهر ضيفه هي “فتاة المول” الشابة التي تعرضت للتحرش في مول بمصر الجديدة.

هذه الحلقة تسببت في مشكلة كبيرة لريهام سعيد بل وصل الأمر إلى مقاضاتها، بعدما اتهمتها الفتاة أنها سرقت صورا خاصة من هاتفها المحمول

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.